الدين الذى غاب صاحبه

الدين الذى غاب صاحبه الواجب على المدين أن يسأل معارفه ويبذل وسعه حتى يعرف عنوانه ويرسل إليه المبلغ الذي لديه له أو يسافر إليه حتى يعطيه حقه لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ” كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه ” . ولا يجوز له التساهل في الأمر فإن عجز ولم يعثر عليه يتصدق به عنه مضمونا عليه ومتى وجده خيره بين تسليم حقه فيكون للمدين أجر الصدقة وبين إعطائه الصدقة فيكون الأجر له لقول الله تعالى : ” فاتقوا الله ما استطعتم ” وقوله عز وجل : ” لا يكلف الله نفسا إلا وسعها”

أحدث المقالات