للحيض علامات معروفة ،فإن كان الدم النازل من المرأة فيه العلامات المعروفة كان دم حيض ويجب على المرأة أن تعتد بالحيض أو الأطهار حسب اختلاف الفقهاء في ذلك،وأما إن لم تنطبق علامات الحيض على الدم، كان الدم فاسدًا،وتعتد ساعتها بالأشهر.

يقول الدكتور محمد بكر إسماعيل:

دمَ الحيضِ له علامات يُعرف بها، منها أنه دمُ لا يتجلَّط، وأن له رائحةً كريهةً، وأنه مَصحوب بمُخاط، فإن كان الدم الذي يَنزل هذا وصفه فهو حيْض يجب أن تَعتدِّ به ولو طالت العِدَّة، وإنْ لم يكن كذلك فهو دم فاسد، وعندئذ تَعتد بالأشهر، لقوله تعالى: (واللائِي يَئِسْنَ مِنَ المَحِيضِ مِن نِسائِكُمْ إنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثلاثةُ أشهرٍ).


الوسوم: ,