الوسيط في الرقية الشرعية

استعمال الوسيط في الرقية الشرعية:

إن كان الوسيط شيخ يقرأ على المريض فجائز.

وإن كان الوسيط شخص ثالث يكون على هيئة غير واعية، ويخبرنا عن قضايانا الغيبية بما يشبه التنويم المغناطيسي وأمثاله عن طريق القراءة على الوسيط، أو أن يكون الوسيط متصلا بعالم الأرواح فإن كل هذا غير شرعي ولا يصح؛ لأنه من الشعوذة والاتصال بالشياطين، وكلها أمر غير جائز.

أحدث المقالات