لا بأس من أن يقوم المسلم بالحج من المال الذي يقترضه من الشركة التي يعمل بها طالما أنه سيقتطع منه تدريجيا، على أن لا يكون المال من ربا أو فيه شبهة الربا.


الوسوم: , , ,