صلاة التراويح سنة مؤكدة عن النبي صلى الله عليه وسلم، وهي منحة ربانية في رمضان، وفيها من الأجر الكثير ، وعدم صلاتها مخالف للسنة ولكنه لا يفسد الصوم ولا يبطله.
وصلاة الوتر أقلها ركعة والزيادة تكون بعد ذلك في العدد المفرد. أي ثلاث او خمس أو سبع وهكذا.