حكم إخراج الزكاة من الفوائد الربوية

الواجب على المسلم ألا يودع امواله في البنوك الربوية، وإن عليه أن يسحب أمواله الموجودة في البنك الربوي ويودعها في البنك الإسلامي.

وأما الفوائد التي تعطيها البنوك الربوية لا يجوز إخراجها بنية الزكاة ، بل ولا يجب فيها زكاة ؛ لأنها مال خبيث، يجب التخلص منه في مصارف الفقراء والمساكين بنية التوبة والتخلص لا بنية الزكاة والتصدق. والزكاة تجب على أصل المال فقط دون هذه الفوائد الخبيثة. وأما الأرباح التي تعطيها البنوك الإسلامية فتجب فيها الزكاة، ويجوز إخراج الزكاة منها لأنها مال حلال طيب.

وأجاز بعض الفقهاء للتائب الذي كان يتعامل مع البنوك الربوية وتاب أن ينتفع بما قبضه بالفعل من فوائد، وأما مالم يقبضه بعد فلا يجوز أخذه على كل حال.

أحدث المقالات