تخفيف حاجب الرجل

إن الإسلام قد حرص على الجمال، وتحسين الخلقة، والظهور بالمظهر اللائق والذي لا يجلب سخرية الآخرين، وقد نبه الله سبحانه وتعالى على ذلك في أكثر من آية، فقال عز وجل:خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ [الأعراف:31].

وقد روى الإمام مسلم في صحيحه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ” إن الله جميل يحب الجمال.”

و شعر الحاجبين إذا كان زائداً زيادة مؤذية أو مشينة للخلقة بحيث تصل إلى حد التشويه، وكان شعر الحاجب خارجا عن طور الحاجبين الطبيعيين خروجاً ظاهر وملفتا ومشيناً فإنه يجوز تخفيف حاجب الرجل والأخذ منهما بالقدر الذي يجعلها غير مشينتين.