أحكام الصلاة

الوسواس القهري والكلام النفسي في الصلاة

السلام عليكم، ورحمة الله و بركاته :- أنا أعاني من وسوسة في الوضوء و الاغتسال والصلاة حيث إنني عند قراءة الفاتحة أكرر آياتها وألفاظها، فمثلا أقرأ الفاتحة هكذا:"...مالك يوم الدين، إياك نعبد و إياك نستعين، مالك يوم الدين، إياك نعبد وإياك نستعين، اهدنا اهدنا الصراط المستقيم صراط الذين أنعمت عليهم، غير المغضوب عليهم،غير المغضوب عليهم،و لا الضالين، ولا الضالين" . و عند القراءة أرفع صوتي بالقراءة و لو كانت الصلاة سرية،وكذلك إذا سمعت صوتا ينقطع تركيزي و لا أستطيع القراءة و أتوقف عن القراءة و كأني أخرج الكلام من بئر فأعود و أقرأ الآيات السابقة أو أبدأ الفاتحة من جديد. وعندما أريد البدء بقراءة الفاتحة أو التشهد تأتيني الوساوس بأنك لم تقصد التشهد أو لا تقصد الفاتحة،لذلك قبل القراءة أردد في نفسي أنني أريد قراءة الفاتحة، أريد قراءة الفاتحة......ثم أقرأ الفاتحة" . ما حكم الشرع في الجهر في الصلاة السرية هل يبطل الصلاة؟ و هل تكرار بعض ألفاظ الفاتحة و التشهد يبطل الصلاة؟ هل تكرار الفاتحة أو التشهد بأكمله يبطل الصلاة؟ و هل الكلام النفسي يبطل الصلاة و إذا خرج أثناء الكلام النفسي صوت و لكن ليس حروف هل تبطل الصلاة؟ و هل التوقف عن القراءة في التشهد أو الفاتحة ثم الاستمرار فيها يبطل الصلاة ؟ أفيدونا بارك الله فيكم

1 2 3 6