القبض والسدل في الصلاة

القبض والسدل بداية لا نعلم دليلا عن السدل، حيث إنه خلاف ما صح وثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وأصحابه وليس عليه دليل من كتاب أو سنة.
وأما القبض فأدلته كثيرة، منها أمره صلى الله عليه وسلم بذلك، وفعله كذلك، وقوله صلى الله عليه وسلم: “أمرنا نحن ـ معاشر الأنبياء ـ أن نضع ميامننا على شمائلنا في الصلاة”
فهي سنة له وللأنبياء قبله صلى الله عليهم جميعا، ولم يثبت خلاف ذلك عنه، أو عن أحد من أصحابه، بل إنه رأى رجلا يصلي وقد وضع يده اليسرى على اليمني، فنزعها صلى لله عليه وسلم ووضع اليمنى على اليسرى.

وأما مسألة السدل فغاية ما فيها أنها رواية في مذهب المالكية تنسب إلى الإمام مالك رحمه الله تعالى.
ولقد ضعف الإمام ابن عبد البر نسبة هذا الأمر إلى إمام دار الهجرة رحمه الله .

أحدث المقالات